طيران الجيش العراقي ينفذ 8 غارات على مواقع "داعش"

القوات العراقية تخوض آخر المعارك لتحرير بادية الصحراء من التنظيم المتطرف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

شنَّ طيران الجيش العراقي 8 غارات جوية من مهبط تل قصب، استهدفت مواقع تنظيم "داعش"، وأسفرت عن مقتل 16 عنصراً، ودمّرت 4 سيارات.

كما تم تدمير مدفعية وأسلحة مختلفة للتنظيم على الحدود العراقية السورية ضمن المرحلة الثانية لعملية تحرير بادية الجزيرة التي انطلقت صباح الجمعة.

وقالت مصادر عراقية إن القوات الحكومية باتت على وشك إعلان انتصار كامل على تنظيم "داعش". وقالت المصادر إن القوات المشتركة وبدعم من التحالف استعادت عدداً كبيراً من القرى في إطار المرحلة الثانية والأخيرة من تطهير منطقة الصحراء الغربية من عناصر التنظيم.

وكانت القوات العراقية قد بدأت المرحلة الثانية والأخيرة من تطهير منطقة الصحراء الغربية باتجاه الحدود مع سوريا قبيل إعلان النصر بشكل كامل على "داعش".

العمليات تهدف إلى السيطرة على الشريط الحدودي بطول يفوق 600 كيلومتر، حيث ستلتقي القوات في بادية الصحراء بين محافظة الموصل في شمال العراق ومحافظة الأنبار غرب البلاد.

يأتي هذا التحرك بعدما استكملت القوات العراقية في المرحلة الأولى، والتي بدأت الشهر الماضي، من تطهير 50% من الصحراء، التي تبلغ مساحتها 29 ألف كيلومتر مربع.

العمليات يشارك فيها الجيش العراقي والشرطة الاتحادية، إضافة إلى ميليشيا الحشد الشعبي، كما تشارك طائرات التحالف الدولي، بتوفير غطاء جوي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.