.
.
.
.

العراق.. شقيقة البغدادي تعترف والإعدام مصيرها

نشر في: آخر تحديث:

أصدرت محكمة الجنايات المركزية حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت، بحق شقيقة زعيم تنظيم #القاعدة في العراق #أبو_عمر_البغدادي (اسمه الحقيقي حامد داود محمد خليل 1959-2010)، على خلفية قضايا تتعلق بالإرهاب.

وذكرت مصادر أن شقيقة البغدادي تدعى، نجلاء داود محمد، وكانوا يطلقون عليها "أخت الشيخ". وتبلغ من العمر 41 عاما، وقضت معظم حياتها في قضاء حديثة التابع لمحافظة الأنبار غرب العراق. وتزوجت من عبد محمد حسن، الذي كان يشغل منصب الناقل العام في تنظيم داعش بالعراق قبل اعتقاله من قبل القوات العراقية.

وقال المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الأعلى، القاضي عبد الستار بيرقدار الخميس إن "المحكمة الجنائية المركزية نظرت في قضية إحدى المتهمات، وهي شقيقة زعيم تنظيم القاعدة الإرهابي في العراق أبو عمر البغدادي، التي تنتمي للتنظيمات الإرهابية".

ولفت إلى أن "المتهمة اعترفت بانتمائها إلى التنظيمات الإرهابية وتقديمها الدعم اللوجستي للعناصر الإرهابية ومساعدتهم في القيام بأعمالهم، وكشفت أنها كانت تقوم بتوزيع المبالغ المالية على أفراد التنظيم في #الموصل"، مشيراً إلى أن زوج المتهمة هو أيضاً أحد القيادات في تنظيم القاعدة وقد حكم عليه بالإعدام سابقاً.

كما أوضح بيرقدار أن الحكم صدر وفقاً لأحكام المادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب.