.
.
.
.

أردوغان: قد ندخل سنجار في أي وقت

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب #أردوغان، الجمعة، أن أنقرة بدأت الإعداد لتطهير مناطق عين العرب وراس العين وتل أبيض في #سوريا من المسلحين حتى الحدود مع #العراق.

وقال أردوغان: "قد ندخل سنجار في أي وقت"، مؤكداً: "عازمون على طرد المسلحين من العراق وإنهاء أنشطتهم بشكل كامل".

كما أضاف أن تركيا لا تعتزم إيذاء جنود من دول حليفة متمركزة في المنطقة، لكنها لن تسمح للمسلحين بالتحرك بحرية.

"من أنتم لكي تتحدثوا عن وساطة بين تركيا ومنظمة إرهابية؟"

من جهة أخرى، أشار أردوغان إلى أنه "حزين جداً" لموقف فرنسا "الخاطئ تماماً"، بعدما اقترحت باريس وساطة بين أنقرة وقوات سوريا الديمقراطية، التي يقاتلها الجيش التركي في شمال سوريا.

وقال الرئيس التركي في خطاب حاد ألقاه في أنقرة: "أود التاكيد أنني حزنت جداً للمقاربة الخاطئة تماماً لفرنسا بخصوص هذا الموضوع"، متسائلاً: "من أنتم لكي تتحدثوا عن وساطة بين تركيا ومنظمة إرهابية؟".

وأضاف: "لسنا بحاجة لوساطة (...) متى كانت تركيا تجلس إلى الطاولة مع منظمة إرهابية؟".

وقال غاضباً: "الذين يقولون (وعدنا وحدات حماية الشعب بدعمهم)، (يمكننا التوسط بين تركيا وقوات سوريا الديمقراطية)... يتخطون حدودهم".

وذكر الرئيس التركي أن نظيره الفرنسي أدلى "بتصريحات غريبة" في اتصال حول سوريا الأسبوع الماضي، لافتاً إلى أنه: "اضطررت لأن ألفت نظره إلى ذلك، وإن كانت النبرة مرتفعة قليلا" دون مزيد من التفاصيل.