.
.
.
.

العراق.. داعش يعدم 6 أشخاص أثناء رحلتهم لجني الكمأ

نشر في: آخر تحديث:

بعد يوم من اختطافهم، داعش يعدم ستة من المختطفين الـ 12 الذين ينتمون لمحافظة النجف بحسب نائب محافظ كربلاء علي الميالي.

وأوضح الميالي لـ"العربية.نت"، إن الجثث التي تم التعرف عليها تعود لأهالي منطقة الحيرة التابعة لمحافظة النجف.

من جانبه، أكد شيخ عشيرة العنزة في ناحية النخيب التابعة لمحافظة الأنبار عبدالله هذال العنزي اليوم الثلاثاء، العثور على ست جثث لمغدورين خطفهم تنظيم داعش غربي المحافظة.

وكانت الحكومة المحلية في كربلاء أمهلت الحكومة المركزية 24 ساعة للكشف عن مصير المختطفين من المحافظة.

وبيّن نائب محافظ كربلاء علي الميالي في تصريح لـ"العربية.نت"، أن الحكومة المحلية في كربلاء أمهلت بغداد، 24 ساعة لتحرير أبنائها المختطفين منذ يوم أمس في منطقة النخيب، مشيراً إلى أن الجهات التي قامت بالخطف معروفة.

وأضاف الميالي، أنه في حال انتهاء المهلة المحددة فستتحرك القوات المحلية من المحافظة لتحرير المختطفين، منوهاً إلى أنه تم إطلاق سراح اثنين من أبناء كربلاء، فيما لا يزال اثنان آخران مختطفين.

وكان مصدر أمني مطلع قد كشف عن اختطاف نحو اثني عشر شخصاً بعضهم من أهالي كربلاء والآخر من منطقة النخيب القريبة من الحدود السورية، خلال رحلة جني محصول الكمأ.

كما بيّن مركز الإعلام الأمني أن حصيلة الهجوم شمل اختطاف مدنيين وعدد من منتسبي الجيش العراقي، في منطقة ام الجذعان الصحراوية التي تبعد نحو 120 كلم عن الطريق الرابط بين عرعر والنخيب، بين محافظتي الأنبار وكربلاء.

وبحسب المصادر فإنه تم العثور على جثتين تعودان للمختطفين من أهالي النخيب، أحدهما منتسباً في الجيش العراقي فرقة، والآخر منتسب في شرطة قضاء الرطبة.

وأضاف المصدر، بأنه لا يعرف إلى الآن مصير المختطفين العشرة المتبقين، مشيراً إلى أنه تم حرق سياراتهم الثلاث من نوع بيك آب.

ويشار إلى أن مواطنين من كربلاء، كانوا هربوا بسياراتهم من الصحراء بعد ملاحقتهم من قبل عناصر تنظیم داعش بحسبهم.

يذكر أن قبل نحو أسبوع، تم خطف وقتل ثلاثة شباب من أهالي محافظة صلاح الدين، في طريق جني الكمأ من قبل داعش.