.
.
.
.

توتر في ذي قار بالعراق.. تعطيل الدراسة وفتح تحقيق فوري

نشر في: آخر تحديث:

أعلن محافظ ذي قار جنوب العراق، عادل الدخيلي، الثلاثاء، عن تعطيل المدارس غدا وبعد غد بسبب التوتر في المحافظة.

وشكل لجنة تحقيق فورية بشأن الاعتداء على المتظاهرين في شركة النفط، ووجه أيضاً بنقل قوات مكافحة الشغب خارج مركز الناصرية، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء العراقية.

وكانت قيادة شرطة محافظة ذي قار، أفادت، الاثنين، بإصابة 28 شرطياً قرب حقل الغراف شمال المحافظة. وقالت في بيان إن "حصيلة جرحى القوات الأمنية عند بوابة شركة بتروناس في حقل الغراف النفطي شمال محافظة ذي قار ارتفعت إلى 28 شرطياً". وكان محتجون من قضاء قلعة سكر، نظموا احتجاجاً عند الشارع المؤدي إلى حقل الغراف النفطي.

يذكر أن موجة الاحتجاجات الجارية في العراق، والتي انطلقت منذ الأول من أكتوبر، ضد فساد الطبقة السياسية، تعد الأكبر والأكثر دموية في البلاد منذ عقود، حيث استخدمت فيها قنابل الغاز المسيّل للدموع والرصاص الحي والمطاطي والقنابل الصوتية.

وانطلقت الاحتجاجات الواسعة في بغداد وبعض مدن جنوب العراق، مطالبة بإسقاط النظام وإصلاحات واسعة، متهمة الطبقة السياسية بالفساد والفشل في إدارة البلاد.