.
.
.
.

العراق.. جسور واسط والناصرية مقطوعة والإضراب مستمر

نشر في: آخر تحديث:

أقدم متظاهرو محافظة واسط جنوب العراق، الأحد، على قطع الجسور الأربعة الرئيسية في المحافظة، استمراراً للإضراب عن الدوام، وفق ما ذكرته وسائل إعلام عراقية.

وقال مصدر، إن المتظاهرين في محافظة واسط أقدموا في ساعات الصباح الأولى على قطع الجسور الأربعة الرئيسية، وهي (سدة الكوت والجسر الأحدب وجسر الأنوار والجسر الحديدي).

وأضاف أن المتظاهرين مستمرون في إضرابهم عن الدوام، فيما لا تزال المؤسسات الحكومية تشهد إضراباً عاماً، لافتاً إلى أن طلبة واسط بدأوا بالتوافد إلى ساحة التظاهر المركزية.

الإضراب مستمر في الناصرية

فيما أكد مصدر محلي في محافظة ذي قار أن المتظاهرين أقدموا على قطع جميع الجسور في مدينة الناصرية، مبيناً أن الإضراب الطلابي لا يزال مستمراً، مشيراً إلى استمرار غلق المؤسسات الحكومية.

ومنذ الـ 25 من أكتوبر/تشرين الأول 2019، تشهد محافظتا واسط وذي قار وعدد من المحافظات الوسطى والجنوبية تظاهرات واحتجاجات تخللتها قطع للطرق، وإضرابا عن الدوام، للمطالبة بإجراء إصلاحات وزارية ودستورية، وتوفير فرص عمل، والكشف عن المتسبب بقتل المتظاهرين.

وكانت ذي قار شهدت خلال الأيام الأخيرة من شهر نوفمبر الماضي (2019) مجزرة عنيفة راح ضحيتها عشرات المتظاهرين. كما شهدت حرق مقار حزبية ومبنى المحافظة. وأعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق، بعد أيام من المجزرة تشكيل هيئة تحقيق في الأحداث التي شهدتها مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار.