.
.
.
.

النجيفي: الاتفاقية الأمنية مع أميركا تخضع لمصلحة الوطن

نشر في: آخر تحديث:

علق رئيس البرلمان العراقي السابق أسامة النجيفي على قرار البرلمان مساء الأحد إنهاء العمل بالاتفاقية الأمنية مع التحالف الدولي ضد داعش ومطالبة الحكومة بإنهاء وجود القوات الأجنبية في البلاد، وعدم استعمال الأراضي العراقية أو المجال الجوي لأي سبب كان.

وغرد على "تويتر" قائلا: "الاتفاقية الأمنية مع أميركا تخضع لمنظور المصلحة الوطنية وليس الانفعالات والمصالح الجهوية".

وأوضح القرار الذي صوت عليه البرلمان أن الحكومة ملزمة بإلغاء طلب المساعدة الأمنية من التحالف الدولي الذي يقاتل تنظيم داعش بسبب إنهاء العمليات العسكرية في العراق وتحقيق النصر.

يشار إلى أن قرارات البرلمان تختلف عن القوانين إذ إنها غير ملزمة للحكومة.

بدورها، أفادت وكالة الأنباء العراقية بأن مجلس النواب صوت على قرار نيابي من 5 إجراءات، ورفع جلسته إلى السبت المقبل.

من جهته، حث رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في كلمته أمام البرلمان على اتخاذ الإجراءات اللازمة لإنهاء وجود القوات الأجنبية في أقرب وقت ممكن. وقال عبد المهدي "رغم الصعوبات الداخلية والخارجية التي قد تواجهنا، لكنه يبقى الأفضل للعراق مبدئيا وعمليا".