تركيا تقصف مجدداً شمال العراق.. ومقتل جندي تركي

نشر في: آخر تحديث:

قُتل جندي تركي اليوم الأحد، في شمال العراق في مواجهات مع حزب العمال الكردستاني، كما أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان.

وجاء في البيان أن الجندي قُتل "في اشتباكات مع إرهابيين في إطار عملية مخالب النمر" بدون أن يوضح أين وقعت المواجهات.

من جهتها، ذكرت "شبكة رووداو" الكردية للأخبار أن "تركيا تواصل قصف المناطق الحدودية لإقليم كردستان بالطائرات والمدفعية".

واوضحت أن "قصفا مدفعيا تركيا طال ثلاثة مواقع ضمن حدود ناحيتي دركار وباطوفا التابعتين لقضاء زاخو".

وفي 17 حزيران/يونيو الحالي، شنت تركيا عملية "مخالب النمر" على مقاتلي حزب العمال الكردستاني الذي لديه قواعد ومعسكرات تدريب في كردستان العراق.

ورغم احتجاجات السلطات العراقية، تواصل تركيا هجومها على حزب العمال الذي تعتبره "إرهابياً".

وقُتل خمسة مدنيين على الأقل في هذه العمليات في كردستان العراق، في حين أعلنت أنقرة مقتل اثنين من جنودها، وحزب العمال أحد عناصره.

وبدأ حزب العمال تمرداً انفصالياً في تركيا في 1984، وتسبب النزاع بين السلطات التركية والمقاتلين الأكراد بسقوط أكثر من 40 ألف قتيل بينهم عدد كبير من المدنيين.