.
.
.
.

مقتل مواطن كردي جراء قصف تركي شمال دهوك

نشر في: آخر تحديث:

أفاد مراسل "العربية" أن الطيران التركي اخترق، اليوم الأربعاء، أجواء العراق وقصف موقعين شمال دهوك ما أسفر عن مقتل مواطن كردي.

وأضاف المصدر أن قصفاً تركياً عنيفاً استهدف قرى كردية في دهوك.

الصور الأولية للقصف التركي اليوم
الصور الأولية للقصف التركي اليوم

وقال مدير بلدة "دينارته" شمال قضاء عقرة بمحافظة دهوك، شعبان خليل، إن الطائرات الحربية التركية قصفت مرتين قبل ظهر اليوم الأربعاء قرية "كافلكا" شمال غربي الناحية.

وأضاف خليل في تصريحات صحافية أن القصف طال معسكرات لحزب العمال الكردستاني في محيط القرية دون معرفة الخسائر، مؤكدا أن الخوف والهلع انتاب القرويين بعد أن كانوا في مزارعهم أثناء حدوث القصف، وأن حرائق نشبت بالمزارع والغابات في المنطقة.

من غارة تركية سابقة على دهوك
من غارة تركية سابقة على دهوك

وكانت الطائرات التركية، قد عاودت الجمعة الماضي، قصفها للعراق، وتحديدا شمال محافظة دهوك في إقليم كردستان العراق.

وقال حميد زبير، مدير ناحية بامرني شمال محافظة دهوك وقتها ،"إن الطائرات التركية استهدفت، قبل ظهر الجمعة، سيارة كانت تقل عناصر من حزب العمال الكردستاني في قرية ارادن شرق الناحية".

وأضاف زبير أن "القصف أدى إلى مقتل اثنين وجرح آخر إصابته بليغة".

وأكدت بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في العراق (يونامي)، الخميس الماضي، أن "التصعيد على الحدود العراقية-التركية في الشمال واستمرار الخسائر في الأرواح يعد مبعث قلق بالغ"، نقلا عن جريدة "الصباح" العراقية.

ودعت يونامي إلى "ضبط النفس"، وحثت على الحوار كأفضل وسيلة لضمان الأمن المستدام على الحدود بين الجارتين مع الاحترام الكامل للسيادة الوطنية.

كما شدد وزراء الخارجية العرب على دعم بلدانهم الكامل لأمن وسيادة العراق، وإدانة الاعتداءات التركية، داعين إلى ضرورة الوقف الفوري لأي عمليات عسكرية تركية على الأراضي العراقية، بحسب الخارجية العراقية، الخميس.