.
.
.
.
العراق والكاظمي

العراق: اتفقنا مع واشنطن على جدول زمني لإعادة الانتشار

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، السبت، الاتفاق مع واشنطن على جدول زمني لإعادة الانتشار، مشيرا إلى أن النقاش مع الجانب الأميركي كان جادا.

وقال في لقاء خاص نشرته وكالة الأنباء العراقية حول الزيارة الأخيرة لواشنطن: "أجرينا حوارات مكثفة مع قادة الأحزاب بشأن تواجد القوات الأميركية قبل زيارة أميركا".

كما أضاف "اتفقنا مع القيادات السياسية في بغداد على مسألة إعادة الانتشار وفق جدولة وتوقيتات".

وتابع "اتفقنا مع الجانب الأميركي على تشكيل فريق فني من الطرفين لتحديد ذلك".

هذا وأكد حسين أن إعادة الانتشار تعني عودة القوات الأميركية إلى بعض الدول التي جاءت منها، وقال "قررنا أن تكون اللجنة التي وقعت المذكرات مع الجانب الأميركي مستمرة لمتابعة التنفيذ".

كما أكد أن العراق يمتلك أدوات دبلوماسية قوية في التعامل مع دول الجوار.

الانسحاب خلال 3 سنوات

يشار إلى أنه خلال زيارته إلى العاصمة الأميركية واشنطن، أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، الجمعة، أن لقاءه مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب كان مهماً وناجحاً، مشيراً إلى أن ترمب أكد أن القوات الأميركية ستنسحب من العراق خلال الثلاث سنوات المقبلة.

وقال الكاظمي في مقابلة مع قناة العراقية الإخبارية، إن"كلا الطرفين العراقي والأميركي خرجا مرتاحين من هذا اللقاء"، لافتاً إلى أنه "جرى الحديث عن التعاون الاقتصادي، والتعاون الأمني، وإعادة تقييم الوجود الأميركي في العراق".

من جانبه، أوضح البيت الأبيض أن زيارة رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، إلى واشنطن "تأتي في وقت حساس وتهديدات إقليمية". وتزامنا مع زيارة الكاظمي قال: "هدفنا وقف سلوك إيران المشين في العراق، وسنساعد الحكومة العراقية لتحقيق ذلك، ونتفهم الروابط الدينية والثقافية بين إيران والعراق". كما أكد أن "المحادثات ستتناول دور تركيا في العراق أيضا".

يذكر أن الكاظمي عاد، السبت، إلى بغداد بعد اختتام زيارته إلى الولايات المتحدة. وكان قد توجه، الثلاثاء، إلى واشنطن على رأس وفد حكومي، تلبية لدعوة رسمية.