.
.
.
.

حرق مقر فضائية عراقية بثت أغاني ليلة عاشوراء

نشر في: آخر تحديث:

أقدمت مجموعة من الأشخاص على تكسير وحرق مقر قناة دجلة الفضائية في العاصمة بغداد احتجاجا على بث إحدى قنوات مؤسسة دجلة أغاني في يوم عاشوراء.

وتجمع العشرات أمام مقر القناة في منطقة الجادرية في بغداد مرددين هتافات مذهبية، لكن سرعان ما اقتحم هؤلاء العناصر المقر وكسروا أثاث ومعدات القناة ومن ثم أضرموا النار فيه.

وكانت "حکمة الرصافة" أصدرت مذکرة قبض بحق مالك القناة بعد تقدیم عدد من المحامین شکوی "بخصوص تعمّد الإساءة إلی شعائر إحدی الطوائف الدینیة فی العراق. وقال إعلام القضاء: "إنه بناءً على شكوى تقدم بها عدد من المحامين أمام محكمة تحقيق الرصافة بخصوص تعمد الإساءة إلى شعائر إحدى الطوائف الدينية في العراق، وبحسب نص المادة 372/1 من قانون العقوبات قررت المحكمة إصدار مذكرة قبض بحق مالك قناة دجلة الفضائة في العراق".

القناة من جهتها قدمت اعتذارا لجمهورها، مؤكدة أن "بث الأغاني لم يكن مقصوداً في ليلة عاشوراء".