.
.
.
.
ميليشيات العراق

الجيش العراقي يؤكد سقوط صاروخين فجراً في بغداد دون إصابات

الهجمات الصاروخية انطلقت من منطقة الجهاد جنوب غربي العاصمة

نشر في: آخر تحديث:

أكد بيان للجيش العراقي، الاثنين، سقوط صاروخين فجراً في بغداد دون أي إصابات.

وقالت خلية الإعلام الأمني: "أقدمت هذه المجاميع الإرهابية في ساعة مبكرة من فجر اليوم الاثنين على إطلاق صاروخين نوع كاتيوشا من منطقة شقق حي السلام / حي الجهاد باتجاه منطقة الجادرية، حيث سقط الصاروخ الأول خلف فندق بابل قرب أحد المطاعم، وسقط الثاني قرب الخطوط الجوية العراقية، مما أدى إلى حرق عجلة مدنية تعود لأحد المواطنين، ولم تسجل أي خسائر أخرى".

وكان مراسل "العربية" أفاد بأن قصفاً صاروخياً استهدف منطقة الجادرية، كان يستهدف المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد.

وأوضح المراسل أن الهجوم الصاروخي انطلق من منطقة الجهاد جنوب غربي العاصمة، فيما سُمع دوي صافرات الإنذار داخل مبنى السفارة الأميركية.

وقبل أسبوع قتل 7 أشخاص جراء قصف صاروخي، بعد سقوط صاروخ كاتيوشا على منزل قرب مطار بغداد.

وقال النائب العراقي، ظافر العان،ي في حينه إن "الأسلحة الدقيقة التي قالت الفصائل إنها وصلتها مؤخرا قد وجهتها اليوم، ولكن إلى مطار بغداد وقتلت عائلة وأطفالا".

وكان زعيم ميليشيا النجباء في العراق، أكرم الكعبي، قال في رسالة تهديد للسفارة الأميركية في بغداد إن أسلحة دقيقة دخلت الخدمة.

ومنذ أكتوبر الماضي وحتى نهاية يوليو، استهدف 39 هجوما صاروخيا مصالح أميركية في العراق.