.
.
.
.

حماية للمنطقة الخضراء..30 مدرعة أميركية إلى جيش العراق

ضمن خطة أكبر لحماية المنطقة الخضراء.. 30 مدرعة أميركية إلى الجيش العراقي

نشر في: آخر تحديث:

بعد الهجمات التي طالت الأسبوع الماضي المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية، شديدة التحصين، والتي تضم العديد من المؤسسات الرسمية والبعثات الدولية، أعلنت السفارة الأميركية في بغداد، أن الولايات المتحدة قدّمت 30 سيارة "مدرعة" للجيش العراقي، لتأمين تلك المنطقة الحساسة، التي شهدت مرات عدة سابقا هجمات بصواريخ الكاتيوشا، التي غالبا ما تتهم واشنطن فصائل موالية لإيران بتنفيذها.

وذكرت السفارة في بيان على حسابها على فيسبوك، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة مُلتزمة بمساعدة الجيش العراقي في الحفاظ على أمنِ العراق وبغداد، وتحقيقاً لهذا الهدف، قدّمت يوم الاثنين ثلاثين سيارة مُدرّعة للمساعدة في تأمين المنطقة الدولية. كما قدمت المركبات لفرقة القيادة الخاصة والكائنة في قاعدة الأسد الجوية، وسيستخدمها الجيش العراقي في دورياته.

مجمع السفارة الأميركية في بغداد (أرشيفية- رويترز)
مجمع السفارة الأميركية في بغداد (أرشيفية- رويترز)

خطة أكبر

إلى ذلك، أشارت إلى أن هذه المساهمة جزء من خطة أكبر لمكتب التعاون الأمني التابع للجيش الأميركي- العراق لدعم فرقة القيادة الخاصة في تأمين مركز بغداد.

أتى ذلك بعد أكثر من أسبوع على استهداف عشرات الصواريخ التي أطلقها عناصر من فصائل حركة عصائب أهل الحق باتجاه محيط السفارة الأميركية في بغداد.

وبعيد الهجوم، اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب فصائل إيران باستهداف المنطقة الخضراء، مؤكداً أن طهران لن تكون مسرورة على الإطلاق إذا مس أي أميركي في المنطقة، فيما شددت الحكومة العراقية على أنها ستنفذ خطة أمنية حماية للعاصمة وللبعثات الدولية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة