.
.
.
.
العراق والكاظمي

الكاظمي: الانتخابات في موعدها ولا تراجع عن بناء الدولة

رئيس مجلس الوزراء العراقي: "هذا الجو السلبي الذي يراد له أن ينتشر ويتمدد، إنما يستهدف آمال العراقيين بغدٍ أفضل"

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس مجلس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، على المضي بعزم في تطبيق برنامج الحكومة، "رغم الأصوات النشاز وعمليات التأزيم المفتعلة".

وقال الكاظمي في تغريدة على "تويتر ": "ماضون بعزم في تطبيق برنامج الحكومة، رغم الأصوات النشاز وعمليات التأزيم المفتعلة".

وأضاف: "هذا الجو السلبي الذي يراد له أن ينتشر ويتمدد، إنما يستهدف آمال العراقيين بغدٍ أفضل".

وشدد على أن "الانتخابات في موعدها، ولا تراجع عن مشروع بناء الدولة".

وكان رئيس الوزراء العراقي، اعتبر أن الاستعراض المسلح الذي نظمته ميليشيا "ربع الله" الخميس في بغداد يهدف لـ"إرباك الوضع وإبعاد العراق عن دوره الحقيقي".

وحذّر الكاظمي، خلال زيارته لنقابة الصحافيين، من أن "البعض يحاول أن يبتز الدولة العراقية تحت مسميات كاذبة"، مضيفاً أن "هناك من يعتقد أنه بالسلاح يهدد الدولة". وتابع: "لن نخاف من أحد. نحن نخاف من ضمائرنا فقط".

تأتي تصريحات الكاظمي بعدما أجرى مسلحون، على متن العشرات من الشاحنات الرباعية الدفع، صباح الخميس استعراضاً للقوة في شوارع بغداد، في تصعيد للتوتر القائم مع الكاظمي الذي يستعد لاستئناف الحوار مع واشنطن.