.
.
.
.

اجتماع عراقي أميركي حول إعادة انتشار القوات القتالية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الخارجية العراقية، الخميس، عن اجتماع مع السفير الأميركي بحث إعادة انتشار القوات القتالية خارج العراق.

وذكر بيان أن وكيل وزارة الخارجية نزار الخير الله ناقش، مع السفير الأميركي ماثيو تولر خلال استقباله اليوم، تشكيل اللجنة العسكرية الفنية العراقية ونظيرتها الأميركية من أجل الإسراع لعقد اجتماعهما لتنفيذ مخرجات الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي فيما يتعلق بالانتقال إلى المرحلة الجديدة من التعاون الأمني.

الحوار الاستراتيجي

كما بحثا نتائج الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة.

واتفق الجانبان على تسريع الجهود المشتركة لتفعيل اتفاقية الإطار الاستراتيجي بين البلدين، وعقد اجتماعات مجموعات العمل المتخصصة في المجالات التي تتضمنها الاتفاقية من أجل تعميق وتوسيع مجالات التعاون بين البلدين.

سحب القوات

يشار إلى أنه خلال الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي الأميركي العراقي التي انطلقت الأسبوع الماضي افتراضياً، وافقت واشنطن على سحب قواتها القتالية المتبقية في العراق، مؤكدة على احترام سيادة العراق وسلامة أراضيه.

كما أكد الطرفان في بيان مشترك، على أهمية شراكتهما الاقتصادية المتينة، وجددا نيتهما على مواصلة التنسيق والتعاون الأمني.

إلى ذلك، أشار البيان إلى أن القوات الأميركية المتبقية في العراق موجودة بدعوة من بغداد لدعم الأمن العراقي، مشيراً إلى تحوّل مهمتها مع قوات التحالف إلى مهام تدريبية.

بدوره، أكد العراق على التزامه بحماية أفراد التحالف الدولي ومنشآته.