.
.
.
.

"الأرض السوداء".. تلاحق فلول داعش في العراق

العملية المشتركة ساندها سلاح الجو العراقي والتحالف الدولي

نشر في: آخر تحديث:

أطلق الجيش العراقي وقوات البيشمركة الكردية، عملية عسكرية مشتركة، أمس الأحد، لملاحقة وتدمير مقرات تنظيم داعش الإرهابي، في 3 مناطق هي طوزخورماتو وكفري والحدود الفاصلة مع إقليم كردستان.

وأوضح الفريق الأول الركن عبدالوهاب الساعدي، رئيس جهاز مكافحة الإرهاب لـ"العربية.نت" أن "عملية الأرض السوداء" انطلقت في المناطق المحاذية بين قطعات الجيش العراقي وقوات البيشمركة".

كما أضاف أن العملية قادها جهاز مكافحة الإرهاب والبيشمركة، وساندها طيران الجيش العراقي والتحالف الدولي. وأشار إلى شن ضربات جوية أعقبها إنزال جوي ليلي في مناطق محددة، لافتاً إلى أن العملية أسفرت عن تدمير جميع المقرات الموجودة لفلول داعش.

المناطق الوعرة

من جانبه، قال مصدر مطلع في جهاز مكافحة الإرهاب في العراق لـ"لعربية.نت"، إن العملية تأتي ضمن العمليات المتواصلة التي أطلقها جهاز مكافحة الإرهاب، وتهدف إلى القضاء بشكل كبير على بقايا التنظيم الإرهابي، خاصة في المناطق النائية وذات التضاريس الوعرة بين الجبال والوديان.

كما أشار إلى أن هذه هي الأولى لتعاون قوات جهاز مكافحة الإرهاب مع البيشمركة منذ تحرير مدينة الموصل قبل عدة أعوام من سيطرة التنظيم.

يذكر أن مسلحي داعش ينشطون في مناطق متفرقة من مدن ديالى وكركوك وصلاح الدين، بسبب تضاريس بعض المناطق الوعرة وانتشار الوديان التي توفر أماكن آمنة لهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة