.
.
.
.

بغداد.. ضبط إرهابي وعبوات ناسفة معدة لتدمير البنى التحتية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الإعلام الأمني العراقي، الخميس، عن ضبط "إرهابي" بحوزته 4 عبوات ناسفة شديدة الانفجار جنوب بغداد، كانت معدة لاستهداف المواطنين والبنى التحتية.

وقالت قيادة عمليات بغداد، في بيان اليوم، إن قوة أمنية تمكنت من اعتقال متهم في منطقة (الغزالية) والمطلوب إلى محكمة تحقيق شرق الأنبار المختصة بقضايا الإرهاب.

كما تابع البيان: إن "قواتنا تمكنت من ضبط كدس عبوات الناسفة ومواد المتفجرة معدة لاستهداف المواطنين الأبرياء والبنى التحتية ضمن مناطق جنوب بغداد، احتوى على (4) عبــوات ناسفة محلية الصنع مختلفة الأحجام والأشكـــال وعلب بلاستك (10 و20) لترا مملوءة بمواد شديدة الانفجار (سيفور وصجم) مع حشوة مدفعية واحدة واسلاك وقداحات تفجير وهي من مخلفات عصابات داعش الإرهابية"، لافتا إلى "رفعها بدون حادث.

الشخص الذي تم ضبطه وبحوزته المواد المتفجرة
الشخص الذي تم ضبطه وبحوزته المواد المتفجرة

استهداف متكرر لمحطات الكهرباء

يأتي ذلك، بالتزامن مع تواصل عمليات استهداف محطات الكهرباء المتكررة في البلاد، فقد أعلنت خلية الإعلام الحكومي في وقت سابق، أن الهجمات التي طالت شبكات الكهرباء، أدت إلى تخريب 61 خطا رئيسيا للطاقة.

بدوره، أعلن رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، أن "قوات الأمن العراقية تبذل جهوداً جبارة لحماية أبراج نقل الطاقة، وأحبطت بالفعل عدداً من المحاولات التخريبية والإرهابية، وألقت القبض وقتلت عدداً من المخربين".

ضبط مواد متفجرة في بغداد
ضبط مواد متفجرة في بغداد

يذكر أن أزمة الكهرباء مزمنة في العراق منذ سنوات، إلا أنها تتجدد كل صيف، مع ارتفاع درجات الحرارة، وارتفاع كميات الاستهلاك أيضا مقابل الإنتاج. وقد تفاقمت تلك المشكلة مع وقف إيران قبل أكثر من أسبوع، إمدادها للبلاد، بسبب ديون سابقة مترتبة.

فيما يلقي العراقيون باللوم على كافة الحكومات السابقة التي اعتمدت على واردات الطاقة من إيران، وتقاعست عن تطوير شبكة محلية لخدمة السكان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة