.
.
.
.
العراق والكاظمي

الخارجية الأميركية: مؤتمر بغداد يعكس الدور "الرائد" للعراق

البيان الختامي للمؤتمر يؤكد على الوقوف إلى جانب العراق، وتوحيد الجهود الإقليمية والدولية من أجل استقرار المنطقة

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزارة الخارجية الأميركية اليوم السبت، إن مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة الذي استضافته العاصمة العراقية بمشاركة إقليمية ودولية يعكس دور العراق كبلد "رائد" في المنطقة.

واعتبرت الخارجية في بيان صدر عن إدارة الشرق الأدنى أن المؤتمر يمثل "خطوة مهمة لتعزيز الاستقرار الإقليمي من خلال الحوار البناء".

وأكد البيان الختامي لمؤتمر بغداد على الوقوف إلى جانب العراق، وتوحيد الجهود الإقليمية والدولية من أجل استقرار المنطقة، وكذا تبني الحوار لترسيخ تفاهمات على أساس المصالح المشتركة.

كما شدد البيان الختامي للمؤتمر على دعم جهود العراق لإجراء انتخابات نزيهة وشفافة.

وعُقد في العاصمة العراقية "مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة" بحضور عربي ودولي رفيع، ناقش ملفات تتعلق بتوسيع الشراكة الاقتصادية ومحاربة الإرهاب ودعم مشاريع إعادة الإعمار في العراق، وقد ضم المؤتمر قادة مجموعة من دول المنطقة والعالم بالإضافة إلى ممثلين عن منظمات دولية وعربية وإسلامية.