.
.
.
.

قنصلية أميركا تدين هجوم أربيل.. "تهديد لاستقرار العراق"

أكدت على تويتر دعم الولايات المتحدة لحكومة إقليم كردستان لتحديد المسؤولين

نشر في: آخر تحديث:

دانت القنصلية الأميركية في أربيل بشدة هجوم الطائرات بدون طيار في إقليم كردستان العراق مساء السبت.

وشددت، عبر حسابها في تويتر الأحد، على أن هذه الهجمات المستمرة تمثل تهديداً لسيادة واستقرار العراق.

كما أضافت: "نحن ندعم تحقيق حكومة إقليم كردستان لتحديد المسؤولين".

إلى ذلك أكدت أن "الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بدعم حكومة إقليم كردستان وحكومة العراق في جهودهما للحفاظ على السلام والاستقرار واستعادتهما".

طائرتان مسيرتان

وفي وقت سابق الأحد، أكد المتحدث باسم التحالف الدولي ضد داعش، ويني ماروتو، أن قوات تابعة للتحالف في قاعدة أربيل الجوية تعرضت الليلة الماضية لهجوم.

وأوضح ماروتو على حسابه في تويتر أن طائرتين مسيرتين نفذتا الهجوم، نافياً وقوع أي إصابات أو أضرار.

كما لفت إلى أنه تم استخدام الأنظمة المضادة من أجل إسقاط المسيرتين، وإبعاد خطرها.

لا ضحايا

يذكر أن هجوماً بـ"طائرات مسيرة مسلحة" كان استهدف مساء السبت مطار أربيل الدولي القريب من قنصلية الولايات المتحدة في هذه المدينة الواقعة شمال العراق، بحسب ما أعلنت وحدة مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان العراق، مؤكدة عدم سقوط ضحايا.

و"لم تلحق أي أضرار" بالمطار حيث توجد قاعدة جوية تأوي قوات التحالف الدولي ضد الإرهابيين، وفق ما صرح مدير المطار أحمد هوشيار لوكالة فرانس برس.

كما قالت وحدة مكافحة الإرهاب في الإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي في بيان إنه "لا يوجد ضحايا في الهجوم بطائرتين مسيرتين مسلحتين على مطار أربيل الدولي".