.
.
.
.
العراق والكاظمي

لجنة الدفاع ببرلمان العراق ترفض تهديدات إيران ضد شمال البلاد

النائب عبد الخالق العزاوي: "الجانب الإيراني يزعم أن لديه أهدافا داخل حدود إقليم كردستان، وهذا الأمر غير صحيح"

نشر في: آخر تحديث:

نقلت شبكة (رووداو) الكردية عن النائب عن لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي عبد الخالق العزاوي قوله اليوم الأحد إن الحكومة العراقية غير قادرة على الرد على "الاعتداءات" الإيرانية على إقليم كردستان.

وقال العزاوي للشبكة الكردية تعليقا على تصريحات رئيس الأركان الإيراني محمد باقري بأن طهران ستوسع عملياتها العسكرية في كردستان إن هذه التصريحات "لا تؤخذ على محمل الجد، وإنما هي فقط للتصعيد الإعلامي".

وأضاف "الجانب الإيراني يزعم أن لديه أهدافا داخل حدود إقليم كردستان، وهذا الأمر غير صحيح".

وفي وقت سابق، هدد رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية محمد حسين باقري، بمواصلة العمليات ضد مواقع المسلحين الأكراد في إقليم كردستان العراق.

ووجه باقري الدعوة للمسؤولين في الإقليم والمسؤولين في حكومة بغداد إلى التعامل مع هؤلاء المسلحين.

وكانت عدة مواقع أفادت أن هذه المجموعات تعرضت للقصف عدة مرات في الأسبوعين الماضيين.

وهدد باقري بالقول: "ستقضي القوات المسلحة تحت إشراف ومسؤولية الحرس الثوري على وجود الجماعات الإرهابية"، الأمر الذي يؤكد خطة إيران للاستمرار في قصف المقرات الكردية الإيرانية في العراق والتي تصفها طهران بـ"الإرهابية".

وقام الحرس الثوري الإيراني منذ الخميس 9 سبتمبر لمدة 3 أيام بقصف كثيف وواسع لمقرات "الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني" والحزب الديمقراطي الكردستاني المعارضين في الشريط الحدودي مع كردستان العراق.

وتقوم أحزاب كردية إيرانية بين الحين والآخر بتنفيذ عمليات ضد الحرس الثوري في كردستان إيران.