.
.
.
.
داعش

مقتل داعشي يرتدي حزاماً ناسفاً خلال مداهمة شمال بغداد

قيادة عمليات بغداد: البحث لا يزال جاريا عن آخرين

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت قيادة عمليات بغداد في بيان، اليوم الأربعاء، مقتل عنصر من تنظيم داعش في مداهمة لأحد الأوكار شمال العاصمة العراقية.

وقال البيان إن العنصر كان يرتدي حزاما ناسفا، وإن قوات جهاز الأمن الوطني "سحبت جثته" بعد تدمير الوكر في أحد بساتين شمال بغداد.

وأشار البيان إلى أن البحث لا يزال جاريا عن الآخرين.

وفي وقت سابق اليوم، أفادت قناة السومرية، الأربعاء، بمقتل مسلحين اثنين في عملية لجهاز الأمن الوطني بمنطقة الطارمية شمال بغداد.

ونقلت القناة عن الجهاز قوله في بيان إن قواته نصبت كمينا في بستان البو محسن بمنطقة الطارمية شمال بغداد، وهو ما أسفر عن مقتل المسلح الأول.

وأضاف البيان "تم قتل الثاني لكن لم نستطع أن نسحب الجثة".

وكان الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، أعلن الثلاثاء، عن قتل المسؤول العسكري في داعش لجزيرة غرب سامراء.

ذكرت الخلية أن "قوة من الفرقة الرابعة بالشرطة الاتحادية تمكنت من قتل أحد عناصر عصابات "داعش" الإرهابية، وذلك بعد أن قامت بإطلاق النار على مجموعة مكونة من ثلاثة عناصر وهم يحاولون فتح أحد المحال على الشارع العام في منطقة القادرية بناحية مكيشيفة"، موضحة أن "هذه العملية جاءت بعد الاشتباك مع هذه العصابة، وما زال البحث جارياً عن العنصرين الإرهابيين، فيما تم العثور على جثة العنصر الثالث".

وأشارت إلى أن "العملية أسفرت عن إصابة طفيفة لأحد منتسبي الشرطة الاتحادية".