.
.
.
.
خاص

الحلبوسي: العراق بحاجة لمؤازرة دولية لتجفيف منابع الإرهاب

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي لـ العربية/الحدث أن خلايا تنظيم داعش النائمة لا تزال في العراق، مشيراً إلى وجود حاجة لدعم دولي للقضاء على التنظيم.

وحذّر الحلبوسي من وجود خلايا نائمة للتنظيم في العراق، مشدداً على أن القوات الأمنية المسلحة بحاجة إلى مساندة دولية لتجفيف منابع تمويل الإرهاب.

يذكر أن فلول داعش تشن بين الفينة والأخرى هجمات متفرقة في عدد من المناطق، لا سيما الهجمات التي استهدفت أبراج الطاقة ما أدى إلى حدوث انقطاعات في التيار الكهربائي.

"لا عودة لداعش"

وكان التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش أعلن في سبتمبر الماضي، أن عصابات التنظيم غير قادرة على احتلال أي أرض في العراق، مشيراً إلى أنه لم يلحظ أي مؤشر على عودة هذه العصابات.

وقال الناطق باسم التحالف الدولي العقيد واين مارتو، إن "عصابات داعش الإرهابية مستمرة في الاستفادة من الفراغ الأمني، كونها تنشط كحركة تمرد بمستوى متدنٍ مقارنة مع تنظيم القاعدة العام 2010"، مبيناً أن "داعش ينفذ هجماته عندما تحين الفرصة له".

يشار إلى أنه منذ هزيمة التنظيم في العراق وسوريا قبل سنوات، لا تزال بعض فلوله تنشط في عدد من المناطق العراقية لا سيما الحدودية، والبادية السورية.