.
.
.
.

إغلاق صناديق الاقتراع بالعراق.. وإعلان نسبة المشاركة سريعا

نشر في: آخر تحديث:

أغلقت صناديق الاقتراع في الانتخابات البرلمانية العراقية، مساء الأحد، وفق موعدها المحدد أي في السادسة مساء بالتوقيت المحلي، وذلك كما أعلنت المفوضية العليا للانتخابات في العراق في وقت سابق اليوم، فقد قال رئيس المفوضية جليل عدنان في مؤتمر صحافي إنه لا يوجد أي نية للتمديد.

وقالت المفوضية العليا للانتخابات العراقية، إنه سيتم الإعلان عن نسبة المشاركة بشكل سريع وذلك خلال ساعتين، داعية إلى انتظار النتائج المعلنة منها "حصراً"، مؤكدة أن كل ما يشاع عن فوز مرشح أو كتلة حاليا غير دقيق

سلاسة وأجواء آمنة

إلى ذلك، أعلن الإعلام الأمني العراقي أن العملية الانتخابية جرت بسلاسة وأجواء آمنة، فيما أكدت الداخلية أن الأمن سيبقى منتشرا بعد انتهاء التصويت حتى تسليم النتائج

كما أكدت اللجنة الأمنية العليا للانتخابات، اليوم، أنها أصدرت "أوامر صارمة" إلى القطعات الأمنية في العاصمة بغداد والمحافظات بتشديد إجراءات الحراسة والحماية حول مراكز الاقتراع ومراكز التسجيل ومخازن المفوضية، مبينة أن القوات الأمنية مخولة باتخاذ أقصى التدابير والإجراءات الأمنية حول هذه المواقع، وفق ما نقلته وكالة الأنباء العراقية.

بدأت تتصاعد

وفي وقت سابق الأحد، أكدت المفوضية أن المشاركة في التصويت العام بدأت تتصاعد.

كما صرح مدير دائرة الإعلام والاتصال بالمفوضية حسن سلمان، لوكالة الأنباء العراقية "واع"، أن "العملية الانتخابية بدأت منذ الساعة السابعة صباحاً وابتدأت بانسيابية عالية".

من مركز اقتراع في بغداد (فرانس برس)
من مركز اقتراع في بغداد (فرانس برس)

دون أي معرقلات

كذلك أضاف سلمان أن "العملية جرت من دون أي معرقلات أو أجواء تعكر صفو العملية الانتخابية".

وأشار إلى أن "جميع الجوانب الأمنية واللوجستية تجري بسلاسة عالية جداً"، لافتاً إلى أن "مشاركة الناخبين كانت جيدة نوعاً ما وبدأت بالتصاعد تدريجياً".

كما مضى قائلاً: "نعتقد بأن الناخبين سيبلغون ذروتهم في الوصول إلى صناديق الاقتراع خلال الساعات القادمة".

من مركز اقتراع في بغداد (فرانس برس)
من مركز اقتراع في بغداد (فرانس برس)

"حالة رضا لدى المراقبين"

من جانبه كشف الأمين العام المساعد رئيس بعثة وفد الجامعة العربية لملاحظة الانتخابات البرلمانية العراقية، سعيد أبو علي، الأحد، أن فرق الجامعة سجلت نسب إقبال متصاعدة في الساعات الأخيرة خلال عملية الاقتراع العام، متوقعاً زيادتها في الساعتين الأخيرتين من العملية.

وصرح أبو علي لوكالة "واع": "لمسنا حالة رضا لدى المراقبين على مجريات العملية الانتخابية، وهناك إجماع على توفر البيئة الآمنة والمعايير السليمة لمجريات العملية الانتخابية"، مضيفاً أن "نسب الإقبال تتزايد في مراكز الاقتراع وفق فرق مراقبي البعثة المنتشرين بجميع مدن العراق".

يذكر أن عملية الاقتراع العام لاختيار مجلس نواب جديد لأربع سنوات بدأت صباح الأحد عند السابعة بالتوقيت المحلي.