.
.
.
.

الطيران العراقي يدمر أوكاراً لداعش في محافظة كركوك

تحتوي مواد طبية وأخرى غذائية وأفرشة وأغطية وخلية شمسية ونضائد وكاميرا

نشر في: آخر تحديث:

دمر الطيران العراقي أوكارا لداعش في محافظة كركوك، وفق ما أفادت اليوم الاثنين وكالة الأنباء العراقية.

وأوضحت الوكالة أنه بناءً على معلومات استخبارية دقيقة من خلية الاستهداف التابعة لقيادة العمليات المشتركة، نفذ طيران القوة الجوية بواسطة طائرات F_16 والسوخوي 25 ضربات جوية، استهدفت خلالها أوكارا للإرهابيين في وادي شاي بمحافظة كركوك.

وأضاف المصدر أنه على إثر ذلك خرجت قوة من فرقة المشاة الآلي الثامنة لتفتيش مكان هذه الضربات وعثرت على خمسة أوكار تم استهدافها تحتوي مواد طبية وأخرى غذائية وأفرشة وأغطية وخلية شمسية ونضائد وكاميرا.

سياسيا قال الرئيس العراقي برهم صالح اليوم الاثنين، إن البلاد تمر "بظرف دقيق وأمامنا تحديات جسيمة واستحقاقات وطنية كبرى"، داعيا إلى توحيد الصف الوطني وتغليب لغة الحوار.

ونقلت الرئاسة العراقية في بيان عن صالح قوله "البلد يمر بظرف دقيق، وأمامه تحديات جسيمة واستحقاقات وطنية كبرى تستوجب توحيد الصف الوطني وتغليب لغة الحوار وتقديم مصالح البلد العليا، والانطلاق نحو تلبية استحقاقات البلد وتطلعات العراقيين في الحياة الحرة الكريمة".

وأضاف صالح أن احترام إرادة الشعب والعملية الدستورية والمسار السلمي واجب وطني، وأن الاعتراضات على نتائج الانتخابات "حق مكفول يؤكده الدستور واللوائح والقوانين الانتخابية"، مشيرا إلى أن التعامل معها "يكون في السياق القانوني والسلمي من دون التعرض إلى الأمن العام والممتلكات العامة وسلامة البلد".

وشهدت مناطق في العراق خروج احتجاجات رافضة لنتائج الانتخابات البرلمانية المبكرة التي شهدتها البلاد هذا الشهر، بعدما أظهرت النتائج الأولية حصول التيار الصدري على أعلى عدد مقاعد في البرلمان.