فيديو قاس لشاب عذب قطة ورماها من السطح.. يشعل غضبا بالعراق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

مشاهد مروعة، تفطر القلب لتعذيب حيوان من قبل أحد الشبان أشعلت موجة غضب في العراق.

فقد نشر عدد من الناشطين على مواقع التواصل خلال الساعات الماضية، فيديو مروعا يظهر قطة جالسة على حافة شرفة في أحد المباني العالية ببغداد، قبل أن يأتي شاب ويرميها من الأعلى.

مادة اعلانية

فيما راح أحدهم يصور الجريمة الشنيعة. ما دفع العديد من العراقيين إلى مطالبة السلطات بملاحقة هذا"المستهتر" و"المريض" وفق وصفهم، ومعاقبته على تلذذه هذا بتعذيب الحيوانات.

تلفظ أنفاسها

لاسيما أن مصور الفيديو أخذ يقرب الكاميرا ليظهر وجه القطة تلفظ أنفاسها الأخيرة بشكل واضح.

وقال الناشط والمحلل السياسي شاهو القرة داغي، في تغريدة على حسابه في تويتر "نتمنى محاكمة سريعة لهذا الشخص المريض الذي يستمتع بهذه التصرفات".

يشار إلى أن القانون العراقي يعاقب على قتل الحيوانات، إذ نصت المادة 482 من قانون العقوبات على عقوبة الحبس والغرامة المالية لقتل الحيوانات.

وخصص بالتفصيل عدة بنود تحدد كيفية القتل والعقوبة المطبقة عليها، والتي قد يصل أقصاها للحبس مدة عام كامل.

إلا أن تلك العقوبات غالبا لا تطبق، لأن الملاحقات لا تتم في الأساس إلا في ما ندر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.