العراق

بغداد تؤكد نقل كافة مسلحي المعارضة الإيرانية إلى مواقع بعيدة عن الحدود

قال مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي إن قوات حرس الحدود العراقية والبشمركة سيطرت على مواقع مسلحي المعارضة الإيرانية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

أكد مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي، أن بغداد نقلت جميع "مسلحي المعارضة الإيرانية" من مواقعهم إلى مناطق بعيدة عن الحدود.

ونقل بيان للمكتب الإعلامي عن المستشار قوله، إن قوات حرس الحدود العراقية والبشمركة سيطرت على مواقع مسلحي المعارضة الإيرانية.

وأفاد الأعرجي أنه سيجري في مرحلة لاحقة تمركز هؤلاء المسلحين في مخيمات خاصة وبعيدة عن الحدود.

وفي مارس الماضي، وقع أمين مجلس الأمن القومي الإيراني السابق علي شمخاني، ونظيره العراقي الأعرجي، على اتفاقية "التعاون الأمني المشترك"، بعد مفاوضات بدأت على وقع هجمات إيرانية متعددة بالصواريخ والمسيرات ضد مواقع داخل إقليم كردستان العراق.

وفي 11 يوليو الفائت، هدد رئيس الأركان الإيراني محمد باقري أن بلاده ستستأنف الهجمات على إقليم كردستان العراق في حال "لم تفِ بغداد بالتزاماتها بشأن الجماعات المسلحة"، وأمهل الحكومة العراقية حتى سبتمبر الحالي لنزع أسلحة الأحزاب الكردية الإيرانية المناوئة لطهران.

وشن الحرس الثوري الإيراني في سبتمبر الماضي هجوماً بأكثر من 70 صاروخ أرض - جو والعشرات من الطائرات المسيرة المفخخة على كردستان العراق، استهدفت مقرات "الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني" ومدرسة للاجئين الإيرانيين ومخيمات اللاجئين في قضاء كويسنجق بمحافظة أربيل، ومقرات جناحي "حزب الكوملة الكردستاني" في منطقة زركويز بمحافظة السليمانية، ومقرات "حزب الحرية الكردستاني الإيراني" في جنوب أربيل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة