محادثات بشأن "الوجود الأميركي" في العراق؟ مصادر تكشف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

كشفت 4 مصادر الأربعاء أن الولايات المتحدة والعراق بصدد بدء محادثات تهدف لإنهاء مهمة التحالف العسكري الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق وكيفية استبداله بعلاقات ثنائية، وهي خطوة في عملية توقفت بسبب الحرب في قطاع غزة، وفق رويترز.

وقالت 3 مصادر إن الولايات المتحدة أسقطت بهذه الخطوة شروطاً مسبقة بأن توقف فصائل عراقية مسلحة مدعومة من إيران الهجمات عليها أولاً.

مادة اعلانية

رسالة مهمة

كما أفاد مصدران بأن الولايات المتحدة نقلت استعدادها لبدء المحادثات إلى الحكومة العراقية في رسالة سلمتها السفيرة الأميركية بالعراق آلينا رومانوسكي لوزير الخارجية العراقي فؤاد حسين الأربعاء.

كذلك ذكرت الوزارة أنها استلمت رسالة مهمة وأن رئيس الوزراء سيدرسها بعناية.

ومن المتوقع أن تستغرق المحادثات عدة أشهر إن لم يكن أكثر، غير أن نتيجتها ليست واضحة وأن انسحاب القوات الأميركية ليس وشيكاً.

نحو 150 هجوماً

يشار إلى أنه منذ تفجر الحرب في غزة بين إسرائيل وحركة حماس يوم السابع من أكتوبر 2023، تصاعد التوتر بشكل عام في المنطقة وعلى عدة جبهات، من العراق إلى سوريا فاليمن ولبنان، حيث تتواجد فصائل مسلحة موالية لإيران ومدعومة منها.

إذ تعرضت القواعد العسكرية التي تضم قوات أميركية سواء في العراق أو سوريا لنحو 150 هجوماً من قبل الفصائل المسلحة منذ 17 أكتوبر الماضي.

وعلى الرغم من أن واشنطن لم تربط بين تلك الهجمات في البلدين وحرب غزة، فإن تلك الفصائل التي أعلنت قبل فترة تشكيل ما بات يعرف بـ"المقاومة الإسلامية في العراق"، أكدت أكثر من مرة أنها تأتي رداً على الحصار الإسرائيلي والحرب على غزة والموقف الأميركي الداعم بقوة لتل أبيب.

في المقابل، نفذت القوات الأميركية أكثر من ضربة في البلدين على مقرات لتلك الفصائل، متوعدة بالمزيد إذا استمرت الهجمات.

الحكومة العراقية محرجة

إلا أن تلك التحركات الأميركية باتت تحرج الحكومة العراقية برئاسة محمد شياع السوداني، الذي بدأ يطالب منذ مطلع الشهر الحالي بضرورة مناقشة رحيل قوات التحالف الدولي التي تتزعمها الولايات المتحدة من العراق.

علماً أن البنتاغون أكد أكثر من مرة مؤخراً أنه لم يقر أي تعليمات بشأن انسحاب القوات الأميركية من الأراضي العراقية.

وتنشر الولايات المتحدة 2500 عسكري في العراق لتقديم المشورة والمساعدة لقواته لمنع ظهور تنظيم "داعش" مجدداً بعدما سيطر على مساحات شاسعة من البلاد عام 2014 قبل أن يهزمه الجيش العراقي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة