استهداف مكتب للحشد في بابل بصاروخ بعد مقتل ناشط صدري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

استهدف هجوم صاروخي مكتباً تابعاً للحشد الشعبي في محافظة بابل، وفق ما كشف مصدر في الشرطة العراقية، الأربعاء.

وقال المصدر لوسائل إعلام محلية إن مجهولين استهدفوا ليل الثلاثاء الأربعاء أحد المكاتب التابعة للحشد في بابل بصاروخ من نوع RBG7، من دون إصابات بشرية تذكر.

مادة اعلانية

مقتل ناشط في التيار الصدري

يأتي هذا الهجوم عقب مقتل الناشط في التيار الصدري أيسر الخفاجي في بابل، حيث جرى اختطافه الأحد 18 فبراير، ليتم العثور على جثته في اليوم التالي.

وعقب خبر اختطافه، شهدت مناطق في بابل استنفاراً وانتشاراً لعناصر سرايا السلام، التابعة للتيار الصدري.

"حادث دهس"

فيما أصدرت وزارة الداخلية العراقية، الاثنين 19 فبراير، بياناً أوضحت فيه ملابسات مقتل الخفاجي "بحادث دهس في بابل"، مشيرة إلى أن عناصر خارجة عن القانون تحاول تعكير صفو الاستقرار.

وقالت إن مجموعة من الخارجين عن القانون أقدمت على دهس مواطن أمام منزله في قضاء أبي غرق في مدينة الحلة واقتياده إلى جهة مجهولة الأحد.

كما أضافت أن فريق عمل مختصاً ضمن قيادة شرطة محافظة بابل باشر بالبحث والتحري وجمع المعلومات وعثر على جثة الخفاجي صباح الاثنين ملقاة على الطريق السريع في منطقة جبلة.

كذلك أردفت أن "فريق العمل الأمني توصل إلى خيوط مهمة عن الجناة الذين لن يفلتوا من العقاب وسيتم تسليمهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.