العراق

مقتل زعيم عشائري تركماني في ضربة بطائرة مسيرة في ديالى

حسين علوش قُتل عندما أسقطت الطائرة المسيرة مواد متفجرة قرب دار الضيافة التابع له في بلدة كفري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت الشرطة ومسؤولون أمنيون إن زعيماً عشائرياً سنياً في بلدة كفري بمحافظة ديالى في شرق العراق قُتل في ضربة بطائرة مسيرة، الأحد.

وأضافت المصادر أن حسين علوش المنتمي للطائفة التركمانية قُتل عندما أسقطت الطائرة المسيرة مواد متفجرة قرب دار الضيافة التابع له في بلدة كفري.

وكفري منطقة متنازع عليها ويسكنها مزيج من الأكراد والعرب السنة والتركمان.

والتركمان هم ثالث أكبر مجموعة عرقية في العراق بعد العرب والأكراد، وتضم سنة وشيعة.

ولم تعلن أي جماعة بعد مسؤوليتها عن الهجوم.

ونددت الجبهة التركمانية، أكبر حزب سياسي تركماني في العراق، بالهجوم، وطالبت الحكومة بالتحقيق فيه وتقديم الجناة للعدالة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.