السودان.. استقالة مدير الأمن والمخابرات صلاح قوش

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أفاد التلفزيون السوداني، السبت، أن مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني صلاح قوش، قدم استقالته.

وقد قبِل رئيس المجلس العسكري السوداني، عبد الفتاح البرهان، استقالة مدير الأمن والمخابرات.

وذكرت وكالة الأنباء السودانية، على حسابها في تويتر: "صادق الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان عبدالرحمن رئيس المجلس العسكري الانتقالي على الاستقالة التي تقدم بها الفريق أول مهندس صلاح عبدالله محمد صالح قوش من منصبه كرئيس لجهاز الأمن والمخابرات الوطني. وكان قوش قد تقدم باستقالته مساء أمس الجمعة 12 أبريل 2019م".

وقبل ساعات، أعلن رئيس المجلس العسكري الانتقالي وزير الدفاع السوداني ورئيس اللجنة الأمنية العليا، اللواء عوض بن عوف عن تنحيه، وتعيين عبد الفتاح البرهان رئيساً للمجلس العسكري الجديد.

وصلاح عبد الله، المعروف بـ"صلاح قوش"، شغل منصب رئيس الأمن القومي السوداني، ومستشار الرئيس السوداني حتى أغسطس 2009.

لكن في عام 2012، حُكم على قوش بالسجن بعد إدانته بالتخطيط لانقلاب، إلا أنه أُفرج عنه لاحقاً بموجب عفو رئاسي. وفي فبراير 2018، عينه الرئيس السوداني عمر البشير مديراً للمخابرات مرة أخرى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.