.
.
.
.

حميدتي: ملتزمون باتفاقنا مع الحرية والتغيير

نشر في: آخر تحديث:

أكد نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي بالسودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو "حميدتي "، التزام المجلس بالاتفاق المبرم مؤخراً مع قوى الحرية والتغيير في السودان.

جاء ذلك خلال لقاء عقده حميدتي مع الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي وأعضاء وفد البرلمان العربي، الذي يمثل عدداً من المجالس والبرلمانات العربية في الخرطوم اليوم الثلاثاء.

وأطلع حميدتي رئيس البرلمان العربي ووفد البرلمان بتطورات الأوضاع في السودان، مؤكداً التزام المجلس العسكري الانتقالي بالاتفاق الموقع بين المجلس وقوى إعلان الحرية والتغيير.

كما ثمن حميدتي وقوف وتضامن البرلمان العربي مع السودان في المرحلة الدقيقة التي يمر بها ودعمه لتطلعات الشعب السوداني.

من جهته، أكد السلمي أن زيارة وفد البرلمان العربي للسودان "تأتي تضامناً مع السودان قيادةً وشعباً، ومباركةً وترحيباً بالاتفاق السياسي بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير حول تشكيل المجلس السيادي لإدارة شؤون السودان خلال المرحلة الانتقالية".

وأضاف أن "الزيارة تأتي أيضا حرصا من البرلمان العربي على دعوة جميع الأطراف والقوى السياسية والحركات المدنية في السودان لاستمرار الحوار والتشاور وإكمال متطلبات المرحلة الانتقالية والعبور بها إلى مرحلة دائمة، تُحقق تطلعات الشعب السوداني الشقيق في الأمن والاستقرار".

وأكد السلمي أن "البرلمان العربي حريص كل الحرص على دعم كل ما يتخذه السودان من إجراءات للحفاظ على أمنه واستقراره، وتجاوز المرحلة الدقيقة التي يمر بها تحقيقاً لتطلعات الشعب السوداني في تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية والازدهار".