.
.
.
.

تعيين قائد "حركة تحرير السودان" حاكما لإقليم دارفور

يأتي تعيين مني أركو مناوي بموجب اتفاقية جوبا الموقعة في أكتوبر الماضي والتي نصّت على عودة نظام الحكم الفيدرالي للبلاد

نشر في: آخر تحديث:

قرر رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، اليوم الأحد، تعيين قائد "حركة تحرير السودان" مني أركو مناوي، حاكماً لإقليم دارفور غربي البلاد، وذلك بموجب "اتفاقية جوبا".

أفاد بذلك بيان صادر عن رئاسة مجلس الوزراء السوداني. وبحسب نص القرار، فإن التعيين يأتي عملاً بأحكام الوثيقة الدستورية لسنة 2019، وبناءً على "اتفاقية جوبا لسلام السودان" بين الحكومة الانتقالية وأطراف العملية السلمية.

من توقيع اتفاقية جوبا
من توقيع اتفاقية جوبا

وفي 3 أكتوبر الماضي، جرى توقيع "اتفاقية جوبا" بين الحكومة السودانية وممثلين عن حركات مسلحة منضوية داخل تحالف "الجبهة الثورية"، فيما لم تشارك فيه "الحركة الشعبية" و"تحرير السودان" بقيادة عبد الواحد نور، التي تقاتل في دارفور.

وأقرت "اتفاقية جوبا" عودة نظام الحكم الفيدرالي في البلاد القائم على 8 أقاليم، بدلاً من 18 ولاية.

وإحلال السلام في السودان أحد أبرز الملفات على طاولة حكومة حمدوك، وهي أول حكومة منذ أن تم عزل الرئيس السابق عمر البشير من الرئاسة في إبريل 2019، تحت ضغط احتجاجات شعبية مناهضة لحكمه.

قرار حمدوك
قرار حمدوك