السودان

اليونيسف: مقتل 190 طفلا وإصابة 1700 منذ اندلاع الأحداث بالسودان

دعت المديرة التنفيذية لليونيسف إلى وقف العنف من أجل أطفال السودان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قالت المديرة التنفيذية لليونيسف كاثرين راسل، إنّ الوضع في السودان يتجّه نحو كارثة، والأطفال يقعون بشكل متزايد في مرمى النيران، مؤكدةً أنّ اليونيسف تلّقت تقارير عن مقتل مئة وتسعين طفلاً وإصابة ألف وسبعمئة آخرين منذ اندلاع النزاع.

وأضافت "راسل" أنّه يجب أن يتوقّف العنف من أجل أطفال السودان، وذلك يشمل وقف جميع الهجمات على المراكز الصحيّة والمدارس والبنية التحتيّة للمياه والصرف الصحّي.

كما دعت من أجل السماح باستيراد الإمدادات الإنسانية والتجاريّة الأساسيّة، بما في ذلك الأغذية والوقود من دون قيود أو عوائق أو انقطاع، بغض النظر عمن يسيطر على هذه المناطق.

وأكّدت "راسل" أنّ اليونيسف تدعو أيضاً إلى حلّ سياسي طويل الأمد للأزمة.

وتواصل المعارك في الخرطوم الخميس لليوم العشرين بين الجيش وقوات الدعم السريع في صراع على السلطة في السودان، فيما هدد الرئيس الأميركي بفرض عقوبات جديدة على المسؤولين في حال عدم توقف الحرب.

ومنذ 15 نيسان/أبريل، أسفر القتال بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو (حميدتي) عن سقوط نحو 700 قتيل وآلاف الجرحى، بحسب مجموعة بيانات مواقع النزاع المسلح وأحداثه (إيه سي إل إي دي).

وبات أقلّ من مستشفى واحد من أصل خمسة في الخرطوم قيد الخدمة مع شبه انعدام للخدمات الاستشفائية في إقليم دارفور (غرب).

وأجبرت المعارك أكثر من 335 ألف شخص على النزوح ودفعت 115 ألفا آخرين إلى اللجوء لدول مجاورة، وفق الأمم المتحدة التي تخشى بلوغ ثمانية أضعاف هذا العدد من اللاجئين.

وأكدت الأمم المتحدة عبور 50 ألف شخص إلى الأراضي المصرية عبر الحدود السودانية بينهم 47 ألف سوداني، و30 ألف شخص إلى تشاد و11 ألف إلى إثيوبيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.