السودان

المفوض الأممي للاجئين: كل المدنيين بالسودان في خطر

فيليبو غراندي يعبر عن صدمته من تقارير عن مقتل 10 لاجئين في هجوم بالخرطوم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

عبّر مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي، اليوم الثلاثاء، عن صدمته من تقارير عن مقتل عشرة لاجئين على الأقل في هجوم بالعاصمة السودانية الخرطوم.

وحذر غراندي في حسابه على تويتر من أن جميع المدنيين الموجودين بالسودان "في خطر".

وأشار إلى أن المفوضية تسعى للوصول إلى الناجين وتقديم الدعم لهم، مطالباً في الوقت نفسه "بإسكات البنادق إذا ما أُريدَ إنقاذ الأرواح وتقديم المساعدة".

وكانت العاصمة السودانية قد شهدت قصفاً واشتباكات عنيفة أمس الاثنين ووردت أنباء عن انتشار الفوضى في الخرطوم وإقليم دارفور بغرب البلاد بعد أكثر من سبعة أسابيع من الصراع بين الجيش وقوات الدعم السريع.

دخان المعارك فوق الخرطوم الأحد (أرشيفية)
دخان المعارك فوق الخرطوم الأحد (أرشيفية)

واشتد القتال بين الجانبين في ساعة متأخرة من مساء السبت بعد انتهاء اتفاق لوقف إطلاق النار توسطت فيه السعودية والولايات المتحدة.

وتسببت الحرب في نزوح أكثر من 1.2 مليون شخص داخل السودان، ودفعت نحو 400 ألف للفرار إلى الدول المجاورة، وألحقت أضراراً جسيمة بالعاصمة التي أصبح من بقي فيها من السكان تحت رحمة المعارك والضربات الجوية والنهب.

وتوجه بعض الذين فروا من الحرب إلى دول مجاورة مثل تشاد وجنوب السودان وجمهورية أفريقيا الوسطى، وهي دول تعاني بالفعل من الفقر والصراع وتراجع المساعدات الإنسانية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.