السودان

الجيش يحبط هجوماً للدعم السريع على مقر شرطة أم درمان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

في وقت كثف فيه الجيش السوداني ضرباته المدفعية تجاه نقاط وتجمعات قوات الدعم السريع في عدد من المواقع بمدن العاصمة الثلاث أم درمان والخرطوم والخرطوم بحري، تمكن من إحباط هجوم جديد على مقر شرطة الاحتياطي المركزي بأمدرمان.

قذائف مدفعية متوسطة وبعيدة

فقد أفاد مراسل "العربية/الحدث" الاثنين، بأن قذائف مدفعية متوسطة وبعيدة المدى وجهها الجيش صباح اليوم، نحو مناطق مختلفة من العاصمة.

وأكد أن طيران الاستطلاع الحربي قد استمر بطلعاته الجوية في سماء الخرطوم.

أتى ذلك بعدما أعلن مطار الخرطوم الدولي في بيان صدر في ساعة متأخرة الأحد، أن سلطة الطيران المدني السودانية قررت تمديد إغلاق المجال الجوي أمام كافة حركة الطيران حتى 15 أغسطس/آب.

واستثنى القرار رحلات المساعدات الإنسانية ورحلات الإجلاء بعد الحصول على تصريح من الجهات المختصة، وفق رويترز.

مقتل 3 آلاف شخص

يشار إلى أن السودان انزلق إلى هاوية الاقتتال بين الجيش والدعم السريع في 15 أبريل/نيسان الماضي، وتوصل الطرفان لعدة اتفاقيات لوقف إطلاق النار بوساطة سعودية أميركية.

غير أن المفاوضات التي جرت في جدة تم تعليقها الشهر الماضي بعد أن تبادل طرفا الصراع الاتهامات بانتهاك الهدنة.

وأسفر النزاع حتى الآن عن مقتل 3 آلاف شخص على الأقل، وتشريد أكثر من 3 ملايين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة