.
.
.
.

الجيش الحر يسيطر على قاعدة "تل الخضر" الصاروخية بدرعا

أنباء عن انفجار ضخم هزّ معظم أحياء العاصمة السورية وتسبب في هلع المواطنين

نشر في: آخر تحديث:

تمكن الجيش السوري الحر في إطار حملة بركان حوران من السيطرة على قاعدة تل الخضر الصاروخية في درعا بالقرب من عتمان . بينما يواصل حصار اللواء الرابع والثلاثين مدرع التابع للفرقة التاسعة وقسم الأمن العسكري في المنطقة.

يأتي هذا التطور بينما تتعرض بلدة داعل في درعا لقصف عنيف براجمات الصواريخ استهدف معظم أحيائها، وأدى إلى تدمير عدد كبير من المنازل وترافق القصف مع أصوات انفجارات قوية هزت المنطقة.

كما تجددت الاشتباكات بين قوات النظام والجيش الحر، في حي صلاح الدين في حلب. في حين استهدف "الحر" مقرات عسكرية تابعة للنظام ، وكذلك قصف الملحق العسكري في السجن المركزي ما دفع بطيران النظام بالرد حيث قصف المناطق المحيطة بالسجن.

أما في حماة فتتواصل الاشتباكات بين قوات الأسد والجيش الحر في حي طريق حلب، كما تعرضت كفرنبودة لقصف مدفعي عنيف من الحواجز المحيطة بالبلدة أدى إلى حركة نزوح لبعض العائلات.

وفي العاصمة دمشق، أفادت لجان التنسيق عن سماع انفجار ضخم هزّ معظم أحياء العاصمة تسبب في حالة خوف لدى المواطنين، إضافة إلى اشتباكات على أطراف حي العسالي .

أما في ريف دمشق وتحديداً في كل من سيدي مقداد وحرستا ويبرود، فدارت اشتباكات عنيفة، ترافقت مع قصف عنيف بالدبابات والصواريخ طالت أيضا الأحياء والمناطق المجاورة، خاصة من اللواء الثامن عشر المتمركز على الطريق الدولي.