.
.
.
.

نصر الله يتهم "العربية" بفبركة رفع راية الحسين بالقصير

أكد أن العلم رفع فوق مسجد الإمام الحسن المجتبى الشيعي وليس عمر بن الخطاب

نشر في: آخر تحديث:

اتهم الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، قناة "العربية"، الجمعة 14 يونيو/حزيران، في خطاب تلفزيوني، بفبركة مشهد رفع علم الحزب على مسجد في مدينة القصير السورية في حمص، وذلك عقب استيلاء قوات النظام السوري وعناصر ميليشيات الحزب عليها من أيدي المعارضة السورية.

ووصف نصر الله ما يجري في سوريا، في خطابه بمناسبة "يوم الجريح"، بأنه صراع بين مشروعين، وليس صراعاً بين "مذهبين" سني وشيعي، مضيفاً أن "اللجوء إلى الخطاب المذهبي يجسد انهزام المشروع الذي أيدته بعض الدول".

ونفى الأمين العام صحة الفيديو الذي بثته قناة "العربية" عن قيام عناصر الحزب برفع علم أسود مكتوب عليه "الحسين" على جامع "عمر بن الخطاب" بمدينة القصير عقب الاستيلاء عليها.

وقال إن الواقعة حدثت، ولكنها كانت على مسجد شيعي بالمدينة، وهو مسجد "الإمام الحسن المجتبى"، متهماً قناة "العربية" بالتضليل.

وبثت "العربية" تقريراً عن واقعة رفع الراية الشيعية على مسجد عمر بن الخطاب بالمدينة، مشيرة إلى احتفال عناصر الحزب بسقوط الأخيرة، وإعلانها "مدينة شيعية".

وقال نصر الله حول الواقعة: "شباب من رأسهم وضعوا راية سوداء مكتوباً عليها "حسين" على مسجد في مدينة القصير، صح أو غلط لا نناقشها الآن، ولكن قنوات فضائية معروفة مثل "العربية" و"الجزيرة" استخدمت الفيديو لتنشر أكاذيب".