.
.
.
.

الجربا: نطالب بخروج الحرس الثوري وحزب الله من سوريا

رئيس الائتلاف أكد أن نزع السلاح الكيمياوي لا يكفي لوقف معاناة الشعب السوري

نشر في: آخر تحديث:

طالب رئيس الائتلاف الوطني السوري، أحمد الجربا، الجمعة، بخروج الحرس الثوري الإيراني وقوات حزب الله وكافة القوى الأجنبية من سوريا قبل عقد مؤتمر جنيف 2 حول التسوية السياسية في سوريا.

واشترط الجربا، في مؤتمر صحافي في نيويورك، على هامش مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، تأكيد انتقال سوريا إلى نظام ديمقراطي، قبل المشاركة في المؤتمر، الذي لم يتحدد موعده بعد.

وحث المعارض السوري إيران على دعم شعبها بدلاً من إنفاق المليارات على نظام بشار الأسد.

وأكد الجربا أنه التقى في نيويووك مع كافة الشخصيات الداعمة للمعارضة السورية، سواء العربية أو الغربية.

وأوضح أن نزع السلاح الكيمياوي لا يكفي لوقف معاناة الشعب السوري.

وذكر الجربا أن الائتلاف تقدم بمشروع قرار دولي لفتح ممرات إنسانية للغوطة وحمص، اللتين تقعان تحت حصار شامل من جانب النظام السوري.

وألمح إلى أن الائتلاف لا يعترف بجبهة النصرة، موضحاً أن البيان الذي صدر من فصائل تابعة للقاعدة برفض الاعتراف بالائتلاف لم يضف جديداً.

وقال إن الائتلاف سيجتمع مع فصائل الجيش السوري الحر التي أعلنت اختلافها مع الأول في بيان صدر مؤخراً.