.
.
.
.

الصحة العالمية: 10 من 22 مصابون بشلل الأطفال في سوريا

لم يتم التأكد من حالة الـ12 لأن نتائج تحليلاتهم ستظهر خلال الأيام القادمة

نشر في: آخر تحديث:

أكدت المنظمة العالمية للصحة، الثلاثاء، وجود 10 حالات شلل أطفال سوريين في منطقة دير الزور في شمال شرق سوريا، وذلك خلال عرض تقرير للأمم المتحدة في جنيف.

وقال متحدث باسم المنظمة العالمية للصحة إن 10 من أصل 22 طفلاً يعانون من شلل رخوي في الأطراف مصابون بشلل الأطفال، كما أفادت نتائج تحاليل مخبرية.

ويمكن أن ينجم شلل رخوي في الأطراف عن شلل الأطفال.

وأوضح المتحدث أن "10 من 22 حالة قد تأكدت"، مشيراً الى أن نتائج "الاثنتي عشرة حالة الأخرى ستعرف في الأيام المقبلة". وقال إن الحالات العشر هي من النوع 1.

وشلل الأطفال مرض مُعدٍّ جداً يصيب خصوصاً الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات. ويؤدي إلى الشلل خلال ساعات ويمكن أن يكون المرض قاضياً في بعض الحالات.

وحتى قبل تأكيد الحالات عبر تحليل مخبري، كانت المنظمة العالمية للصحة قررت ان تتحرك كما لو أن شلل الأطفال متفش.

ومنذ 1999، لم تعد سوريا تشهد تفشياً لشلل الأطفال.

وتجرى في سوريا حملة تلقيح واسعة النطاق للأطفال السوريين بمساعدة من الأمم المتحدة. وتهدف إلى تلقيح 2,4 مليون طفل ضد شلل الاطفال والحصبة والتهاب الغدة النكفية (أبوكعب) والحصبة الألمانية.