الجربا: لا مشاركة في مؤتمر جنيف2 بحضور إيران

العربي يعلن دعم الجامعة العربية لجهود المبعوث الأممي الإبراهيمي في سوريا

نشر في: آخر تحديث:

قال أحمد الجربا، رئيس الائتلاف السوري، لدى انطلاق اجتماع وزراء الخارجية العرب حول سوريا في القاهرة إن "الشعب السوري يواجه نظام الملالي ونحن نقاوم احتلالاً لا يرحم"، وكشف الجربا أن المعارضة السورية ترفض حضور إيران لمؤتمر جنيف2.

وأوضح أن المعارضة السورية ترفض انعقاد جنيف2 إذا لم يستطع المجتمع الدولي تطبيق جنيف1، ولا يستطيع فتح ممرات آمنة لإنقاذ السوريين، والمنطق يقول: "لا ضمانة ترجى من عاجز".

وطالب الجربا من المجتمع الدولي إعلان إيران دولة محتلة لسوريا، مؤكداً أن "المشاركة بجنيف 2 مرتبطة بجدول زمني محدد لرحيل النظام".

وأعلن وزير خارجية ليبيا من جهته عن دعم مبادرة العاهل السعودي لإغاثة الشعب السوري.

ودعا الأمين العام للجامعة العربية د. نبيل العربي من جهته في جلسة افتتاح الاجتماع إلى الاستجابة لطموحات الشعب السوري لإقامة نظام ديمقراطي غير قائم على التمييز بين المواطنين مع المحافظة على وحدة سوريا.

ودعا العربي إلى حقن دماء السوريين الذين يموتون يومياً، وكذا مطالبة مجلس الأمن لإقرار وقف شامل لإطلاق النار الذي لم يطبق للأسف، على حد قوله.

وأعلنت الجامعة العربية دعها لجهود المبعوث الأممي الإبراهيمي لعقد مؤتمر جنيف2، باعتباره الخيار الوحيد والمتاح لعلاج الأزمة السورية.

وطالب مجلس الجامعة العربية بدعم المعارضة السورية وحثها للقبول في المشاركة في مؤتمر جنيف2، وكذلك البدء في التحضير لحكومة انتقالية ذات صلاحيات واضحة.

أما خالد العطية، وزير خارجية قطر، فقد أوضح أن الوقت حان لتسريع الانتقال السياسي في سوريا، معبراً عن أمله في "ألا يكون مؤتمر جنيف 2 فرصة للنظام لممارسة التسويف".

صبرا: سوريا أصبحت جسراً لإيران

وتعليقاً على اجتماع سوريا في الجامعة العربية، قال رئيس المجلس الوطني السوري جورج صبرا لـ"العربية" من إسطنبول، إن "المعركة اليوم في سوريا ليست معركة السوريين وحدهم ولكنها معركة العرب بامتياز".

وأوضح صبرا ذلك بقوله: "لقد تحولت سوريا الآن عبر الأسد إلى جسر للنفوذ الإيراني الذي يتوسع في أماكن مختلفة في المنطقة العربية، في اليمن والبحرين، وبعض دول الخليج".

ورفض جورج صبرا إبداء موقف صريح من طلب إعفاء المبعوث الأممي الأخضر الإبراهيمي، لكنه أحال الأمر إلى قيادة الائئتلاف الموجودة في القاهرة، وقال إن "ملف الإبراهيمي موجود لدى قيادتنا لتنظر فيه، ونحن نقول إن الإبراهيمي لم يتقدم قيد أنملة في الملف السوري".

ورداً على تصريحات وزير خارجية أميركا، جون كيري، شدد صبرا على أن "المعارضة السورية تريد ضمانة كتابية وتثبيتاً لكلام كيري ميدانياً بألا يكون هناك دور للأسد بعد مؤتمر جنيف2".