بان لا يزال مقتنعا بجدوائية "جنيف" لتسوية نزاع سوريا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أمس الثلاثاء، أن بان كي مون لا يزال مقتنعاً بأن مفاوضات جنيف بين ممثلي النظام والمعارضة السوريين هي السبيل الأفضل لتسوية النزاع ولا بد من مواصلة هذه العملية.

وقال مارتن نسيركي إنه رغم فشل الجولة الثانية من المفاوضات فإن بان "يظل مقتنعا بأن جنيف2 هو السبيل السليم ويأمل في أن يفكر الجانبان مليا ويعودا سريعا" إلى طاولة التفاوض.

وبدا أن المتحدث يقلل من أهمية الإخفاق الذي منيت به المفاوضات، ملاحظا أنها "عملية تتطلب وقتا" ومؤكدا أن بان "يبقى عازما على المضي قدما، تماما كالموفد الأممي الاخضر الابراهيمي".

وأعلن الابراهيمي السبت نهاية المفاوضات بين ممثلي النظام والمعارضة السوريين في جنيف بعد فشل جولتها الثانية من دون أن يحدد موعدا لجولة ثالثة.

وأوضح نسيركي أن الابراهيمي سيحضر إلى نيويورك ليبلغ بان كي مون ومجلس الأمن الدولي بنتائج مهمته، لكنه لم يحدد موعدا لهذه الزيارة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.