سوريا.. المليحة تحت القصف منذ 42 يوماً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

واصلت قوات النظام حملتها العسكرية في ريف دمشق، حيث تعرضت بلدة المليحة لقصف عنيف بالطائرات. وفي دير الزور تتواصل المعارك بين الثوار وداعش لاستعادة السيطرة على بلدة جديد عكيدات.

وفي بلدة المليحة في ريف دمشق، لم توقف قوات النظام غاراتها على منازل وأحياء البلدة منذ 42 يوماً، حيث أفاد مجلس قيادة الثورة أن أحياء المليحة تعرضت لقصف عنيف من طائرات النظام أدى لحركة نزوح قوية، إضافة إلى اشتباكات على أطراف عدة من البلدة بين الثوار وعناصر النظام.

وفي دمشق، قصفت قوات النظام بالطائرات والمدفعية الثقيلة حي جوبر؛ تزامناً مع اشتباكات على أطراف حي جوبر بين الجيش الحر وقوات النظام. وتستمر المعارك على أشدها في دير الزور بين داعش والثوار الذين يحاولون استعادة السيطرة على قرية جديد عكيدات، إذ تمكن الثوار من استهداف مواقع عسكرية تابعة لداعش بعدد من القذائف.

وأفاد ناشطون أن عناصر داعش أقاموا حواجز متنقلة في عدة أماكن بدير الزور.

أما أهالي حلب فكأنهم أصبحوا على موعد يومي مع مسلسل البراميل المتفجرة، حيث أفادت شبكة شام أن قوات النظام قصفت بالبراميل المتفجرة أحياء الأشرفية ومساكن هنانو ومخيم حندرات والحيدرية والمدينة الصناعية في الشيخ نجار ومحيط فرع المخابرات الجوية بحي الزهراء، تزامناً مع اشتباكات عنيفة في منطقة جمعية الزهراء.

وفي درعا أفادت الهيئة العامة للثورة أن الجيش الحر تمكن من تفجير أحد حواجز النظام بدرعا المحطة تزامناً مع قصف عنيف بالمدفعية الثقيلة على أحياء طريق السد ومخيم درعا وأحياء درعا البلد، إضافة إلى إلقاء البراميل المتفجرة على بلدات أنخل أدت إلى حرائق كبيرة في المنازل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.