إيران تدرس إرسال مراقبين إلى الانتخابات السورية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت إيران، الثلاثاء، أنها تدرس إمكانية إرسال مراقبين إلى الانتخابات الرئاسية السورية.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم في مؤتمر صحافي في طهران إن قضية إرسال مراقبين إلى الانتخابات الرئاسية في الثالث من يونيو "على جدول الأعمال ونحن نقوم بدراستها".

ودعا رئيس البرلمان السوري محمد اللحام، الأحد الماضي، 13 برلماناً من "دول صديقة" إلى إرسال وفود مراقبين، من دون تحديد الدول المعنية.

وأضافت أفخم أنه "منذ البدء، دعت إيران الى حوار سوري داخلي من أجل حل الأزمة والمجتمع الدولي بدأ يفهم ذلك تدريجياً أن إرادة الشعب السوري يجب أن تكون قاعدة كل قرار".

وتابعت أن "تشجيع مجموعات المعارضة على القيام بأنشطة تتناقض مع إرادة الشعب لا تسفر عن أي نتيجة"، في إشارة إلى دعم الدول الغربية وبعض الدول العربية لمقاتلي المعارضة.

وتتهم الدول الغربية ومجموعات المعارضة إيران بدعم نظام الأسد عسكرياً، الامر الذي تنفيه طهران مؤكدة أن ليس لديها سوى مستشارين عسكريين في سوريا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.