.
.
.
.

أنباء عن لقاء بين مراقب إخوان سوريا العام وإيرانيين

نشر في: آخر تحديث:

رشحت أنباء عن احتمال عقد لقاء بين المراقب العام للإخوان المسلمين السوريين وإيرانيين في انقرة، وكان علي صدر الدين البيانوني، المراقب العام السابق لجماعة "الإخوان المسلمين" في سوريا أعلن استقالته من عضوية الائتلاف السوري المعارض، احتجاجًا على تهنئة الائتلاف ممثلاً برئيسه الجربا، للرئيس عبدالفتاح السيسي بفوزه بالانتخابات الرئاسية، فيما عده انحرافًا عن النهج الثوري.

وفي رسالة وجهها البيانوني للهيئة العامة للائتلاف، نشرت على الموقع الرسمي لإخوان سوريا، برّر قرار استقالته بأن الائتلاف "لم يعد يعبّر عن آمال الشعب السوري وتطلّعاته في تحقيق أهداف ثورته المجيدة".

وكذلك بسبب تفاجئه، بحسب قول البيانوني، بتوجيه الائتلاف ممثّلاً برئيسه، رسالة تهنئة لما أسماها "الثورة المضادّة" في مصر "الشقيقة"، يبارك لـ "الانقلابيّين نجاحَهم في الانقضاض على ثورة الشعب المصريّ"، في إشارة إلى ثورة يناير 2011، والتي وصفها بأنها كانت "إحدى الثورات الملهمة لثورة الشعب السوري المندلعة ضد حكم بشار الأسد مارس 2011".

وهنأ رئيس "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية"، أحمد الجربا، مساء الاثنين، عبد الفتاح السيسي، الرئيس الجديد بالمنصب.