.
.
.
.

مسلحو "داعش" يخطفون 20 طالباً بين الحسكة والقامشلي

نشر في: آخر تحديث:

أفاد المرصد السوري بأن مسلحين مجهولين رجح أنهم من "داعش" خطفوا الأحد "ما لا يقل عن 20 طالباً جامعياً على الطريق الواصل بين مدينتي الحسكة والقامشلي".

ولايزال التنظيم يحتجز في محافظة حلب منذ 29 مايو نحو 145 كردياً من تلامذة الشهادة الإعدادية، اعتقلهم لدى عودتهم من تقديم الامتحانات الرسمية في مدينة حلب، إلى مدينة كوباني (عين العرب)، على طريق حلب - منبج.

ونقل المرصد عن سكان وأهالي بعض الطلاب في كوباني قولهم إن 5 تلامذة كانوا تمكنوا من الفرار من خاطفيهم، ورووا أن "داعش" عرض عليهم الانضمام إلى صفوف مقاتليه، وكان يعطيهم دروساً "بمآثر الجهاد وقتال أعداء الله والمرتدين".

كما لايزال مجهولا مصير 193 مواطنا كرديا تتراوح أعمارهم بين 17 و70 عاماً خطفوا في اليوم نفسه، 29 مايو، من بلدة قباسين في ريف مدينة الباب في حلب.

ويسلك عدد كبير من الطلاب الذين يفترض بهم التنقل بين المناطق الكردية ومدينة حلب، طريقا يخرجون بها من الأراضي السورية إلى تركيا، ومنها يدخلون محافظة حلب عبر معبر باب السلامة القريب من مدينة اعزاز، خوفا من التعرض للخطف على الطرق الداخلية بين الحسكة وحلب.