.
.
.
.

غارات "التحالف" تقتل أبرز قناصي "جبهة النصرة" بسوريا

نشر في: آخر تحديث:

أدت الغارات الجوية التي شنها التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد مواقع تنظيمات متطرفة في سوريا، إلى مقتل "أبو يوسف التركي"، أبرز قناصي "جبهة النصرة"، في غارة على معسكر تدريب في ريف حلب، بحسب ما أفاد ناشطون سوريون اليوم الأربعاء.

ونعت حسابات مناصرين للجبهة على مواقع التواصل الاجتماعي "أبو يوسف التركي"، متوعدين "بالثأر" لمقتله.

وقال ناشط في ريف إدلب لوكالة "فرانس برس" إن "عناصر جبهة النصرة حزينون اليوم لمقتل أبو يوسف التركي".

وأشار الناشط الى أن الأخير يبلغ من العمر 47 عاما وقدم إلى سوريا منذ عام ونصف عام، "وقاتل ضد قوات النظام في ريف حماة وإدلب واللاذقية، قبل أن ينتقل الى تدريب قناصي الجبهة.

وانتشرت على موقع ""تويتر" تغريدات تنعى التركي باستخدام هاشتاغ "استشهاد أبو يوسف التركي".

وكتب مستخدم يقدم نفسه باسم "أبو مصعب الأسير" على "تويتر": "تقبلك الله يا قناص جبهتنا. القناص السادس في العالم، تخرج على يده قرابة 400 قناص".