زيارة "كردية" تخترق حصار عين العرب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

زار أحد قادة أبرز حزب كردي في تركيا الثلاثاء مدينة عين العرب السورية التي يحاصرها تنظيم داعش، ودعا تركيا إلى الإسراع في التدخل لمساعدة سكانها الأكراد.

وقال الرئيس المشارك للحزب الديموقراطي الشعبي صلاح الدين دمرداش لدى عودته إلى معبر مرشد بينار الحدودي التركي "لقد اجتزنا الحدود حتى كوباني (الاسم الكردي لعين العرب) والتقينا فيها مسؤولاً في حزب الاتحاد الديموقراطي (الفرع العسكري لحزب الاتحاد الديموقراطي الكردي السوري)".

وأضاف في تصريح صحافي أن "الإرهابيين لا يبعدون سوى كيلومترين اثنين فقط. كوباني محاصرة من جميع الجوانب من قبل مقاتلي داعش".

التدخل التركي

وقد استفاد دمرداش من هذه الزيارة ليدعو الحكومة التركية إلى اتخاذ تدابير ضد الجهاديين. وقال إن "التدخل التركي يمكن أن يقلل من خيبة الأمل لدى الشعب التركي. إذا وحد الجميع جهودهم، لا يستطيع أحد التغلب على شعب يدافع عن قضية عادلة".

كما شدد دمرداش أيضاً على أهمية التدخل التركي ضد داعش من أجل نجاح عملية السلام التي بدأت في 2012 بين الحكومة وحزب العمال الكردستاني.

أما بالنسبة إلى تحفظات السلطات التركية حول السماح بعودة الأكراد الراغبين إلى سوريا للقتال فيها، فقال إن "موقف تركيا حيال المقاومة يتناقض مع رغبتها في بسط السلام على أراضيها". وأضاف أن "الأكراد لا يشكلون تهديداً لتركيا".

يذكر أن تركيا تستعد على ما يبدو للمشاركة بدورها في التدخل العسكري الذي بدأه التحالف الذي شكلته الولايات المتحدة ضد مقاتلي داعش المتطرفين، المتهمين بارتكاب فظائع كثيرة في العراق وسوريا.

كما يفترض أن يناقش البرلمان التركي الخميس قرارات تمكن الجيش التركي من التدخل في سوريا والعراق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.