.
.
.
.

تركيا تتأهب على الحدود مع سوريا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن فوج المدفعية في لواء المدرعات العشرين بالقوات المسلحة التركية، حالة التأهب القصوى، وفقاً لوكالة أنباء الأناضول، حيث يتخذ اللواء المنتشر في ولاية شانلي أورفة جنوب تركيا، كافة احتياطاته على خط الحدود ضد أي تهديد محتمل.

وقررت سلطات ولاية شانلي أورفه، جنوب البلاد، إخلاء حيين ومركز لإيواء اللاجئين السوريين، بعد سقوط قذيفة هاون هناك.

الأحداث المتسارعة هذه تأتي في خضم معارك شرسة يخوضها الأكراد دفاعاً عن مدينة كوباني في سوريا، بعد حصارها من قبل تنظيم داعش. المعارك تمتد أيضا إلى سليمان شاه. وهي تأتي أيضاً، بعد إقرار البرلمان التركي، خطة حكومية للتدخل العسكري ضد داعش في سوريا والعراق، والسماح لقوات أجنبية باستخدام قواعد عسكرية تركية في الهجوم على التنظيم.

وكان نظام الأسد ندد بنية أنقرة هذه، واعتبرها عدواناً، محذراً من عواقب وخيمة. دمشق قالت إن نهج تركيا المعلن يمثل انتهاكاً سافراً للمواثيق الدولية.