.
.
.
.

أكثر من 660 قتيلاً خلال شهر من المعارك في كوباني

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس، أن 662 شخصاً، أغلبهم من مسلحي تنظيم "داعش"، قتلوا في المعارك التي تشهدها مدينة عين العرب (كوباني) السورية، ذات الأغلبية الكردية، منذ شهر بين هذا التنظيم المتطرف والمقاتلين الأكراد الذين يدافعون عن المدينة.

وقال مدير المرصد، رامي عبدالرحمن، إن "662 شخصاً قتلوا في الاشتباكات في عين العرب منذ بدء هجوم تنظيم داعش عليها في 16 سبتمبر".

وأوضح أن 374 من مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" قتلوا في هذه الاشتباكات، فيما قتل 258 مقاتلا من "وحدات حماية الشعب" الكردية، وتسعة مقاتلين أكراد آخرين، ومتطوع قاتل إلى جانبهم، و20 مدنيا كرديا.

وشدد مدير المرصد على أن حصيلة قتلى المعارك هذه لا تشمل الذين قتلوا في غارات التحالف الدولي على المدينة الحدودية مع تركيا والواقعة في محافظة حلب السورية.

ويسيطر مسلحو تنظيم "داعش" على نصف كوباني، ثالث مدينة كردية سورية، ويخوضون حرب شوارع يومية مع المقاتلين الأكراد الذين يبدون مقاومة شرسة بمساندة من طائرات التحالف الدولي التي كثفت خلال الأيام الماضية غاراتها على مواقع التنظيم المتطرف.