.
.
.
.

المبعوث الأممي لسوريا يلتقي بمسؤول مهم في حزب الله

نشر في: آخر تحديث:

التقى ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في سوريا، ستيفان دي ميستورا، للمرة الأولى، نائب الأمين العام لحزب الله، نعيم قاسم، الذي تقاتل ميليشياته في سوريا إلى جانب نظام الأسد.

واللقاء الذي جرى في بيروت، يعد الأول من نوعه بين ممثل للأمم المتحدة وحزب الله منذ بداية النزاع في سوريا قبل أكثر من ثلاث سنوات. ولم يلتق سلفاه، الأخضر الإبراهيمي وكوفي أنان، مسؤولين من حزب الله.

وقال الحزب في بيان، إن قاسم أكد للمسؤول الأممي أن الحل الوحيد المتاح في سوريا هو الحل السياسي، دون أي شروط مسبقة، ودون تجاوز الأطراف الفاعلين والمؤثرين في مثل هذا الحل.

من جانبه، أشار دي ميستورا إلى أن اللقاء أتى في إطار التشاور مع كل الأطراف التي يمكن أن تساعد على الحل في سوريا.

وفي سياق متصل، أكد دي ميستورا، في تصريح صحافي بعد لقاء مع وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، أن "النزاع في سوريا لم يحل بعد، لذلك نقوم بكل ما في وسعنا لدفع عملية سياسية قدما. ليس هناك انتصار أو هزيمة عسكرية في سوريا، هناك فقط عملية سياسية".